قمبر: قانون لقبول تسجيل مواليد الأشهر الأخيرة في المدارس

إبراهيم الرقيمي

أكد النائب عمار قمبر تقدمه باقتراح بقانون يتيح لطلاب المرحلة الابتدائية التسجيل والقبول في المدرسة عند اتمامهم للعمر المحدد "6 سنوات" خلال المرحلة الدراسية وليس في بدايتها كما هو القانون النافذ.

وأشار قمبر إلى أن القانون رقم (27) لسنة 2005 بشأن التعليم لا يسمح للطلبة من مواليد سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر وديسمبر للعام 2013 بالقبول في المدارس إلا بعد وصولهم العمر المحدد قبل أول يوم مدرسي.

وطالب بأن يكون هناك استثناءات من قبل وزير التربية والتعليم لحين نفاذ القانون، مشيراً إلى ضرورة إلحاق تلك الفئة من الأطفال في المدارس لوجود أضرار كبيرة على الطلبة.

وقال قمبر إن المشكلة الحالية تتمثل بشكاوى الأهالي كون الأطفال سيدرسون للسنه الثالثه في رياض الاطفال، مما سيرهق من تكاليفهم الخاصة، إلى جانب امتلاء مقاعد معظم رياض الأطفال وبقي الأهالي معلقين على أمل تسجيل أطفالهم في المدارس إذ سيبلغوا السن القانوني خلال المرحلة الدراسية.

وبين أن وزارة التربية والتعليم لم تسمح للأطفال بالتسجيل في المدارس الخاصة ولو تم تسجيلهم وتحويلهم إلى مدارس حكومية سيتم خفض مراحلهم الدراسية وإعادتهم سنة كاملة من جديد.

وذكر النائب عمار قمبر أنه في حال لم يتم تسجيل الأطفال سيضطر الأهالي لإبقاء أبنائهم في المنازل دون دراسة وهو ما سيؤثر على تحصيلهم مستقبلاً، إضافة إلى نفسية الطفل التي ستتاثر كون من كانوا معه سينتقلون إلى المرحلة الدراسية وهم سيتأخرون سنة كاملة ويكون وضعهم معلقاً، مطالباً بضرورة التركيز على هذه المرحلة وإعطائهم مقاعد إضافية واستيعابهم في المدارس.

وتنص المادة السادسة من القانون على أن التعليم الأساسي حق للأطفال الذين يبلغون السادسة من عمرهم في بداية العام الدراسي، وتلتزم المملكة بتوفيره لهم، ويلزم الآباء وأولياء الأمور بتنفيذه وذلك على مدى 9 سنوات على الأقل ويصدر الوزير القرارات اللازمة لتنظيم وتنفيذ الإلزام بالنسبة للآباء وأولياء الأمور، ويجوز في حال وجود أماكن بمدارس التعليم الأساسي قبول من تقل أعمارهم عن سن الإلزام وفقاً للقواعد وبالضوابط التي يصدر بها قرار من الوزير