قمبر يدعو إلى استقلال مداخيل وميزانية جامعة البحرين

حسن الستري

دعا رئيس لجنة الخدمات عمار قمبر لأن تستقل جامعة البحرين بمداخيلها وميزانيتها عن الدولة، بحيث يكفيها مستقبلاً دعم من ميزانية الحكومة بدل إعالة كاملة من الدولة بزيادة مداخيل الجامعة من خلال استثمار أراضيها والبحث العلمي والاستشارات المدعومة من الجهات الحكومية والخاصة وزيادة وتنويع الدورات والورش والمؤتمرات العلمية.

وطالب بطرح إمكانية دراسة الطلبة الأجانب بالجامعة بتأشيرة إقامة طالب من خلال وزارة الداخلية، وفي هذه الحالة ستكون الرسوم أعلى، مثل ما يحصل في كل دول العالم، بأن يكون الطالب المحلي رسومه مدعومة ويدفع الطالب الأجنبي رسومه كاملة.

وشدد قمبر، على ضرورة طرح إمكانية عودة الأكاديميين الذين تقاعدوا مبكراً للعمل بعقد بالجامعة، مبيناً أن ذلك أمر حصل هذا الفصل ولكنه بحاجة لزيادة التوظيف بعقد للبحرينيين نظراً لتناقص عددهم في الهيئات الأكاديمية.

وأكد ضرورة العمل لاستثناء الأكاديميين البحرينيين من حملة الدكتوره الذين تقاعدوا اختيارياً من اشتراط عدم توظيفهم بجهة حكومية بعد تقاعدهم، بحيث يمكن للجامعة إعادة توظيفهم بالجامعة بعقد، وبالذات أن وظائفهم لم تلغَ ويتم حالياً توظيف أكاديميين أجانب لإحلالهم مكانهم، وذلك لاستثمار الكلفة الكبيرة التي تكبدتها الدولة في إعدادهم وابتعاثهم.

ودعا لتعديل اللوائح الأكاديمية الخاصة بالامتحانات بحيث يسمح للطالب الراسب في امتحان أي مقرر لتقديم امتحان دور ثانٍ في بداية الفصل الذي يليه، وفي حالة نجاحه في الدور الثاني لا تحتسب درجة الرسوب، وهذا الأمر لن يكلف الجامعة كثيراً حيث سيقل عدد الطلبة الذين سيضطرون لحضور المقرر والتسجيل لإعادة المقرر.

وطالب بتحديد حدود ملكية الجامعة لكي لا تتناقص مساحتها، مبيناً أن أراضي الجامعة تم تحديدها بنظرة مستقبلية لمئات السنين وليس لنظرة قاصرة على العشرين سنة القادمة