مباركة نيابية ..احتساب مكافأة البلديين من تاريخ العضوية

أقر مجلس النواب اقتراح قانون يمنح عضو المجلس البلدي المكافأة من تاريخ اكتساب العضوية وليس من أداء القسم.

وقال النائب عيسى الدوسري إن هناك حالة تأخر في أداء قسم العضو البلدي بسبب ارتباطات وزير العدل والشؤون الإسلامية وهو مايحرم العضو من مكافأة العضوية، ففي الانتخابات الأخيرة تأخر موعد القسم إلى 11 ديسمبر، رغم أن إعلان الفائز بالتزكية في 21 أكتوبر".

وأجابه وزير شؤون مجلسي الشورى والنواب غانم البوعينين: الإشكالية أنه لايوجد تاريخ واحد، فقد يفوز بالتزكية أو بالجولة الأولى أو بجولة الإعادة، كما يجب أن ننتبه لتاريخ تعيين أعضاء الأمانة. ولا ننسى أن المجلس القديم يستمر في أداء عمله إلى حين تشكيل المجلس الجديد عبر أداء القسم".

وعقب النائب عمار قمبر: "نحن نستلم المكافأة من تاريخ اكتسابنا العضوية، وقد نفوز بالتزكية أو من الجولة الأولى أو بالثانية، أين المشكلة لو تم مساواة البلديين بالنواب".

وطالب النائب ممدوح الصالح بفصل أمانة العاصمة عن الأعضاء البلديين، معتبراً أن من الإجحاف المساواة بينهما.

ليرد وزير المجلسين : "أعضاء الأمانة لايقل عملهم عن أداء المجالس البلدية، ولديكم في السلطة التشريعية مجلس آخر لا يقل جسامة عن أداء مجلسكم".

وعاد الصالح ليعقب منتقداً مجلس الشورى قائلاً:"لم أقلل من دور الأعضاء المعينين ولكن أضع أمامكم مقارنة، فدورنا يختلف عن دور الشوريين ، وهم لا يملكون نفس الصلاحيات ولا يفتحون مكاتب ولا يلتقون بالمواطنين ولا يعانون من ضغط الناخبين، ومع ذلك ينتقدوننا على المقترحات البلدية، نحن نمثل الناس ولا يوجد أعضاء بلديون بالعاصمة يلتقون بالناس ويستمعون لرغباتهم لذلك نقترح مقترحات بلدية".