قمبر والمقهوي: "البلديات" تخلف وعودها في عراد.. وتتعذر بالميزانية

أكد النائب عمار قمبر وعضو مجلس بلدي المحرق أحمد المقهوي، ممثلا الدائرة السابعة بمحافظة المحرق، استياءهما لتخلف وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني في تنفيذ وعودها حيال المشاريع والمتطلبات المتعلقة بالدائرة.

وأكد قمبر عدم تجاوب "البلديات" مع متطلبات المنطقة والعضو البلدي للدائرة، والاقتصار على رصد المشاريع دون البدء بالعمل أو التنفيذ، مبررةً ذلك بعدم وجود ميزانية.

وأضاف: "دائماً ما تعدنا الوزارة بتنفيذ مشروع أو الانتهاء من أخرى دون أن تفي بوعودها رغم تحديد مواعيد البدء والانتهاء من العمل في المشاريع، فمازالت المنطقة تشكو من مشكلات في الصرف الصحي وبحاجة للعديد من المشاريع الخدماتية إلا أن الوزارة لم تتحرك".

من جانبه، اتفق المقهوي بعدم إيفاء "البلديات" بالمواعيد التي من المفترض أن تنجز فيها المشروع.

وأردف: "من ضمن الوعود الكثيرة للوزارة، أنها وعدت بتطوير المنطقة الخدمية في عراد في الربع الأخير من 2019 ولكنها لم تقم بذلك حتى الآن، كما كان من المفترض أن تزيل محطات الصرف الصحي في مجمع 240، و242، و243 و245، والتي تؤثر سلباً على المنطقة، وتزعج العديد من السكان، ولكن إلى الآن لم تبدأ العمل رغم وعدها بإزالتها ولكن لم تقدم على أي خطوة حتى الآن".