"الصحة": عمار قمبر خالٍ من "كورونا".. ولم يطلب معاملة خاصة

قدمت وزارة الصحة شكرها للنائب عمار قمبر على تعاونه مع الوزارة في اتباع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس الكورونا (كوفيد 19).

وأفادت أن النائب قمبر بادر بالاتصال على الرقم (444) فور شعوره بالأعراض المصاحبة لفيروس الكورونا (كوفيد 19) وهو ما يدل على نجاح الحملة الوطنية لمكافحة فيروس الكورونا في توعية المجتمع، مثمنة عدم طلبه الحصول على معاملة خاصة وإنما اتبع الإجراءات مثل كافة المواطنين والمقيمين، وتم إجراء الفحوصات اللازمة للنائب، وتم التأكد من سلامته من فيروس الكورونا (كوفيد 19)، وبناء على نتائج الفحص أعطية له التعليمات المتمثلة في الحجر المنزلي والبقاء في غرفة منفصلة لمدة 14 يوماً كإجراء احترازي والمتبع مع بعض القادمين من مناطق محددة لا يوجد فيها انتشار واسع للفيروس، مشيرة إلى أن جميع إجراءات الفحص تتم وفق المعايير والإرشادات المعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية.

وثمنت الوزارة عالياً ما تبذله كافة الطواقم الطبية الذين لا يألون جهداً في تقديم الرعاية اللازمة والاهتمام بالحالات المصابة أو تلك المشتبه بإصابتها بفيروس الكورونا (كوفيد 19) على مدار الساعة، للحد من انتشار الفيروس وحماية المجتمع والحفاظ على صحة وسلامة الجميع.

وبينت الوزارة أن إجراءات فحص المشتبه إصابتهم بالفيروس قد تتطلب وقتاً أحياناً بسبب تزايد أعداد المسافرين القادمين من تلك الدول الموبوءة بالفيروس في أوقات معينة، وأنها تواصل العمل على تكثيف جهودها وتسخير كافة إمكاناتها لضمان سير عمل تطبيق الإجراءات الاحترازية الوقائية بسلاسة ويسر لكافة المعنيين.