مقترح برلماني: زيادة «علاوة المتقاعدين» لمن تقل معاشاتهم عن 1500 دينار

تقدّم 5 نواب باقتراح برلماني يطالب الحكومة بزيادة علاوة تحسين المعيشة للمتقاعدين الذين يقل مجموع دخلهم عن 1500 دينار من خلال فائض بند الحماية الاجتماعية في الميزانية العامة للدولة 2019 /2020.

وشارك في التوقيع على المقترح كل من النواب: رئيسة مجلس النواب فوزية زينل، رئيس اللجنة التشريعية بمجلس النواب محمد عيسى العباسي، رئيس لجنة الخدمات بمجلس النواب ممدوح الصالح، ورئيس لجنة حقوق الانسان البرلمانية عمار البناي، بالإضافة إلى عمار قمبر.

وجاء في المذكرة الإيضاحية للمقترح، أنّه «يأتي في ضوء وقف الزيادة السنوية على كافة المعاشات التقاعدية مما سيؤثر بشكل او بآخر على المتقاعدين من ذوي الدخل المحدود والذين يقل مجموع دخلهم عن 1500 دينار وهم السواد الأعظم من فئة المتقاعدين»، منوهةً إلى أن الزيادة السنوية لطالما كانت تشكل بصيص أمل للمتقاعدين يتجدد سنويا في تحسين معيشتهم ولو بالشيء اليسير .

واضافت المذكرة الإيضاحية بأن «المقترح جاء ايضا نتيجة للأوضاع المعيشية الصعبة التي يمر بها عدد كبير من المتقاعدين نظرا لعدم وجود تناسب بين معاشه التقاعدي بالإضافة الى علاواته وما تشهده الحياة من ارتفاع الأسعار وتكاليفها المرهقة لكاهل ذوي الدخل المحدود»، موضحةً أن علاوة تحسين المعيشة للمتقاعدين في الوقت الراهن والتي تم صرفها بواقع 150 دينار لمن دخلهم 700 دينار وأقل و 125 دينار لمن دخلهم اكثر من 700 دينار ولا يتجاوز 1500 دينار و65 دينار لمن دخلهم يتجاوز 1500 دينار هي علاوة لا تفي بالغرض التي تصرف من أجله وهو تحسين معيسة المتقاعدين.

وأكّد مقدموا المقترح في مذكرتهم الإيضاحية بأن الزيادة المقترحة في العلاوة لمن يقل مجموع دخلهم عن 1500 دينار تهدف إلى تحسين معيشة هذه الفئة من المواطنين الذين هم في أمس الحاجة الى كل ما من شأنه أن يحسن من معيشتهم لتوفير الحياة الكريمة لهم ولأبنائهم، مبينين ان هذا المقترح هو سيرا على نهج القيادة في تقديم كافة سبل الدعم المادي والاهتمام اللامحدود لذوي الدخل المحدود وعلى وجه الخصوص المتقاعدين اصحاب الدخول الضئيلة .