النائب قمبر : برنامج "فرص" ساهم في تدريب وتوظيف الشباب البحريني

أكد سعادة النائب عمار قمبر عضو مجلس النواب أن مبادرة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب "فرص" باتت تحقق أهدافها بصورة متميزة وعلى أرض الواقع من خلال تدريب الشباب البحريني في الشركات والمؤسسات الخاصة والعامة مما ساهم في اكسابهم المزيد من الخبرات في مجالات العمل المختلفة مشيرا الى برنامج "فرص" يعبر عن اهتمام سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بالشباب البحريني وحرص سموه على توفير فرص تدريبية للشباب البحريني في مختلف المجالات وتسخير التكنولوجيا لخدمة الشباب عبر هذا البرنامج الرائد الذي يؤصل مبادئ البيئة التنافسية العادلة المفتوحة.

وأشاد سعادة النائب قمبر بجهود الكبرة التي بذلها سعادة السيد جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية وسعادة السيد أيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة في دعم البرنامج وتسخير كافة الإمكانيات من أجل الدخول في شراكة مع مؤسسات القطاع الخاص والشركات لتدريب الشباب البحريني للوصول الى الأهداف الوطنية النبيلة التي وضعها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لهذا البرنامج.

وقال سعادة النائب قمبر " منذ اطلاق سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لبرنامج "فرص" حرصت على دعمه والوقوف الى جانبه من خلال مداخلاتي في مجلس النواب باعتباره من البرامج الرائدة على مستوى المنطقة والتي تعطي الشباب البحريني الفرصة الكاملة للتدريب العملي في مجالات العمل المختلفة الامر الذي جعل من الشاب البحريني الخيار الأمثل في سوق العمل وباتت نظرة جميع المؤسسات والشركات الخاصة تتجه الى الشباب البحريني باعتبارهم خضعوا الى تدريب مكثف ومتميز من خلال برنامج "فرص" الذي قام بتأهيلهم بصورة مثالية للدخول في سوق العمل".

وأضاف سعادة النائب قمبر " إن مخرجات برنامج فرص تبعث على الفخر والاعتزاز حيث قامت عدد من الشركات البحرينية بتدريب الشباب البحريني ومن ثم عمدت تلك الشركات الى توظيف الشباب بعد أن شاهدت فيه القدرة الكبيرة على المثابرة والابداع والإنتاج وتبين لها أن البحريني معدنه ذهب وقادر على تحقيق النقلة النوعية في سوق العمل البحريني ويسعى دائما الى العمل في كل الظروف وقادر في ذات الوقت على تجاوز التحديات وتحويلها الى نقاط انطلاقة لنثر الابداعات في مختلف المجالات".

وتابع سعادة النائب قمبر " مما يثلج الصدر أيضا أن أمازون ويب سيرفيسز الشركة الرائدة قامت بتدريب عدد من الشباب البحريني في مقرها بالبحرين وقامت الشركة بتجربة الشباب من خلال تدريبهم في مختلف إدارات الشركة وقد اعجبت الشركة بمهارات وقدرات الشباب البحريني وقامت بتوظيف 19 من الشباب البحريني في الشركة بعد أن اثبتوا كفاءة عالية وقدرة متميزة في العمل ومساهمتهم الحقيقية في تحقيق استراتيجية الشركة وأهدافها".

وأضاف سعادة النائب قمبر " نسعى الى تحقيق المزيد من الدعم لبرنامج " فرص" باعتباره من المبادرات الوطنية الهامة التي ستساهم في تدريب الشباب البحريني وجعلهم الخبار الأمثل في سوق العمل بالإضافة الى أن البرنامج يساهم في دعم جهود المملكة لتوظيف الشباب البحريني الباحث عن العمل مما يساهم في تقليل نسبة البطالة".